ازالة التوتر

السعر : مجاني

هذا البرنامج عبارة عن ملف صوتي بصيغة MP3 لعمل جلسة استرخاء 

وفي حالة الاسترخاء يتم مخاطبة العقل اللاواعي والذي هو مستودع المشاعر والاحاسيس والذكريات والاعتقادات ، لذا يمكن تحقيق نتائج قوية وسريعة في جلسات محدودة  

 

اذا استخدمتم البرنامج فنرجو كتابة تجربتكم ليستفيد الاخرون منها

 

 

نبذة عن البرنامج 

والتوتر عادة يكون نتيجة لضغوطات وهموم ، حيث ان مشكلة اسرية او اجتماعية او مالية ممكن ان تودي الى توتر

كذلك ممكن ان يكون التوتر نتيجة لبعض الامراض النفسية مثل الخوف بجميع انواعه والقلق وغيرها

ايضا العديد من الامراض الجسدية قد تؤدي الى توتر

وان استمرار التوتر ممكن ان يتسبب في العديد من الامراض الجسدية والنفسية مثل ارتفاع ضغط الدم قرحات المعدة والقولون ونوبات الذعر والهلع

وهذا البرنامج يساعد على تخفيف التوتر وتداعياته بشكل ملحوظ ، وينبغي حينها التعامل وبشكل افضل مع الاسباب التي ادت للتوتر ويمكن الاستعانة ببعض البرامج المناسبة هنا او استشارة المختص المناسب

 

♦ ان مدى الاستفادة من هذا البرنامج تختلف من شخص الى اخر      

 فاذا مازال التوتر موجود او عاد مرة اخرى بعد استخدام البرنامج وبشكل مؤثر فيمكن التواصل معنا او استشارة متخصص

 

تعليمات الاستخدام (ينبغي اتباع التعليمات بدقة للحصول على افضل استفادة) :

  1.     الجلوس على كنبة او كرسي مريح في مكان هادى مثل غرفة الضيوف
  2.     البعد عن كل المقاطعات من جوال ونحوه
  3.     تشغيل الملف باستخدام كمبيوتر او جوال اي جهاز تشغيل
  4.     اغماض العينين والاسترخاء الى نهاية الجلسة
  5.     عمل جلسة واحدة فقط يوميا وتكرارها كلما احتجت ذلك

 

 لتحميل المنتج:

قم بتعبئة النموذج التالي للحصول على روابط التحميل

أسمك الكريم

بريدك الإلكتروني (مطلوب)

هذا الموضوع كتب في الكل .

8 تعليقات للعملاء عن منتج “ازالة التوتر

  1. انا متزوج وعندي اطفال ودائما اشعر بتوتر ونرفزة في شغلي وفي الشارع وفي البيت احيانا انفعل لاشياء تافهة واضرب اولادي وبعدين اندم شفت هذا الموقع وقلت خليني اجرب ملف التوتر فياسبحان الله ارتحت كثير وشعرت باني خفيف الحمدلله اخيرا وجدت الشخص الي يقدر يساعدني عشان اغير نفسي فباذن الله اطلب الاستشارة الهاتفية واشوف ايش الطريقة عشان ارتاح من النرفزة والعصبية واكون انسان طبيعي

  2. جلسة رائعة رائعة جدا جدا ما اتوقعت الراحة الكبيرة الى ساشعر بها بعدها كانني تخلصت من حمل كبير كان على ظهري اشعر اني خفيف ومرتاح جدا بالفعل هي جلسة تخلص من التوتر انصح كل شخص ان يستخدمها

  3. البرنامج مفيد جدا يعطي شعور بالراحه والاطمئنان والهدوء الداخلي وانصح باستخدامه .

  4. جدا ممتاز لاي شخص يعاني من ارق من توتر عمل والصغوطات او ضغوطات منزل يعمل على الراحه للجسم والعقل ويساعد على تصفيه الذهن كانه يعيد لك جزءا كبيرا من النشاط والحيويه ادعم بقوة تجربته

  5. جلسة رائعة رائعة جدا اعطي شعور بالراحه والاطمئنان والهدوء الداخلي وانصح باستخدامه .

  6. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
    انا فتاة في العقد الرابع من العمر وقد عانيت من التوتر النفسي منذ ما يقارب الواحد والثلاثون سنة للأسباب الآتية:
    في مرحلة الطفولة: وفاة والدي في سن مبكرة كان عمري وقتها أربعة أعوام، ودخول أمي في اكتئاب وانعدام التواصل الجسدي والنفسي بيني وبينها كأننا في مكانين بعيدين، وكنت أحمِّل نفسي وقتها مسؤولية حزنها وأحس بالذنب طوال الوقت، كذلك تعرضي للتحرش الجنسي الجسدي ثلاث مرات ومن رجال محارم لي.
    في مرحلة المراهقة: تضاءل تقديري لذاتي بسبب الفقر والحرمان العاطفي وإحساسي بانعدام الأمان حولي، عانيت من الحساسية الزائدة للنقد وللسخرية من قدراتي وموهبي وأفكاري.
    في مرحلة الرشد: بدأت أجني تبعات انخفاض تقديري لذاتي في مرحلة المراهقة أهمها: أ- رفضي الزواج لانعدام ثقتي بالرجال (أظنه بسبب التحرس الجنسي الجسدي في طفولتي والتحرش الجنسي المعنوي في مراهقتي ونضوجي)، ب- تأخر تحقيق هدفي في اتمام دراستي العليا. مما أثرا في صحتي فأصبت ببعض الأمراض المزمنة ليست بالخطيرة لكن أعراضها أثر كثيرا على تحصيلي العلمي مما زاد من توتري النفسي حتى نفرت من طلب العلم، أصبحت كلما أمسكت مذكرتي لأحضر للمناقشة وأراجع الأخطاء، أجد أن كل فقرة حررتها تذكرني بآلام وحرمان ومواقف إهانة عانيتها فأعود للشعور المؤلم نفسه الذي عشته وأنا أحررها، مما جعلني أرمي بالمذكرة جانبا وكلما حاولت فتحها لأكمل مراجعتها وأكمل مجاهدة نفسي في مراجعتها أغلقها فور فتحها بشكل لا إرادي.
    لاحظت فى نفسي منذ خمس سنوات ظهور العدوانية وانعدام الثقة بالناس ورد الإساءة بشكل قاس يجعلني أبكي دوما من الندم، كان يؤذيني أن أقسو على الناس أو أؤذيهم لفظيا بسبب ظلمهم لكنني أصبحت لا أتحكم في نفسي عند الغضب كما عهدت نفسي.
    أصبح ذلك التوتر النفسي يهدد مستقبلي العلمي وصحتي لأنني أضغط على نفسي وأقسو عليها فموعد المناقشة قريب، دلني الأستاذ محمد حسن الأهدل الذي عثرت على موقعه منذ سنتين تقريبا، دلني على برنامج علاج نفسي بالتنويم الإيحائي وهو في شكل تسجيل صوتي الذي جربته منذ يوم وبضع ساعات، يتعلق البرنامج بعلاج ظاهرة التوتر النفسي، وقد سجلت على نفسي الأمور الآتية:
    في أثناء جلسة العلاج: في البداية أحسست لما بدأت أسمع التوجيهات بتخدير في جسمي كاملا ثم بثقل بين الكتفين ــ أسفل العنق وأعلى الظهر ــ وثقل في فكي كاملا ــ العلوي والسفلي ــ وعندما ذكر الأستاذ الكعبة الشريفة وبدأ في وصفها بدأت الدموع تنهمر مع استمرار الثقل في أسفل عنقي وفي فكي، ثم بدأت أطرافي تشنج وعضلات وجهي، ولما تكلم الأستاذ عن ذكر الله ارتفعت سبابة يدي اليمنى إلى أعلى. وفي منتصف الجلسة بدأ يختفي الثقل من تلكم المنطقتين من جسمي وظهر ألم حاد في وسط رأسي احسست به في مركز قشرة رأسي واستمرت الدموع تنزل، ثم انتهت الجلسة كما أشار علي الأستاذ.
    بعد انتهاء جلسة العلاج: بعد فتح عيناي من الجلسة وترديد كلمات معينة وراء الأستاذ بناء على طلبه ورد تحيته “السلام عليكم” التي ختم بها الجلسة، نهضت كالذي أنشط من عقال، اختفى ذلك الألم الحاد في رأسي وبقي احساس بدوار خفيف.
    بعد أكثر من ساعة من الجلسة لمست الآتي:
    – راحة جديدة وحماس بأن أستأنف المضي في أعمالي التي كنت أنفر منها وأخشى التوقف دون إنهائها،
    – بقاء التخدير الذي يشبه الدوار الخفيف،
    – إحساس عميق بالرضى بأنني لست مقصرة في عبادتي لله الذي كان يراودني من قبل،
    – حاولت تذكر بعض المواقف الصعبة ــ كالعادة أجتر آلام الماضي ــ فما أحسست بالضيق نفسه الذي كان ينتابني قبل تجربة الجلسة،
    – أختفى استيائي من نفسي والصداع الناجمان من التكلم كثيرا والتعبير عن مشاعري وأفكاري، أبدت والدتي رأيها بأنها لاحظت أنني أصبحت أتكلم وأناقش بهدوء وغير منفعلة كما كنت في السابق.
    لما نمت واستيقظت احسست بتغير في نومي فقد كنت أنام لمدة سبع إلى ثماني ساعات وأستيقظ متعبة لا أقوى على فعل أي مجهود بدني أو فكري.
    ثم خرجت للشارع وجربت الابتسام كالعادة للأطفال المارين بي اختفى ذلك المجهود الذي كنت أبذله وأنا احاول التعامل بلطف أو الابتسام الذي ربما كان بسبب الحزن والإحباط الذي بداخلي.
    الحمد لله على هذا التحسن والتغير الواضح أشكر الأستاذ محمد حسن الأهدل على مساعدته، وبإذن الله سأبدي كل تغير قد ألاحظه على نفسي بسبب هذا العلاج.
    السلام عليكم.

  7. الله يجزاه خيرعلى هذا العمل الذى اسعد الكثير .. راحة نفسية جميلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الرجاء قم بالعملية الحسابية